25 June 2017
800RED (800733)
hilal@rcuae.ae

حمدان بن زايد نرفع رؤوسنا عالية بتقديم شهداء في سبيل الإنسانية


12/01/2017

أخر الأخبار

الهلال توزع كسوة العيد في المكلا


دليل إرشادي لاستخدام شعار المساعدات الخارجية الإماراتية


خلال زيارته منزل محمد عتيق الفلاحي حمدان بن زايد: الزيارات تعزز التواصل الاجتماعي بين أفراد المجتمع


الهلال الأحمر برأس الخيمة توزع زكاة الفطر


الخدمات العلاجية تطلق مبادرة جود العيد



 

نعى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتية، نخبة من أبناء دولة الإمارات الذين استشهدوا الليلة قبل الماضية في هجوم قندهار الإرهابي في جمهورية أفغانستان، وهم يمدون يد العون الإنساني للشعب الأفغاني.وقال سموه، «نفخر بتقديم شهداء العمل الإنساني من أبناء الإمارات في أفغانستان الذين اختتمت حياتهم، وهم يقومون بأداء أحد أرفع الأعمال الإنسانية ومساعدة المحتاجين والضعفاء»، مؤكداً سموه مواصلة دولتنا الحبيبة تقديم يد المساعدة إلى أبناء الشعب الأفغاني، وغيرهم من الدول الشقيقة والصديقة.وأكد سموه،«أن شعب الإمارات فخور بأبنائه العاملين في مجال العمل الإنساني، واليوم نرفع رؤوسنا عالية بتقديم هؤلاء الشهداء من أبناء الدولة الذين استشهدوا وهم يقومون بأداء الواجب الإنساني في سبيل الإنسانية». وقال سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، «ذهبتم للخير والعطاء والإنسانية، وبإذن الله تنالون جنة عرضها السماوات والأرض، رحمكم الله وتقبلكم شهداء، داعين المولى عز وجل أن يتقبلهم قبولاً حسناً مع الشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقاً».

ج.الاتحاد

     

12/01/2017


حمدان بن زايد نرفع رؤوسنا عالية بتقديم شهداء في سبيل الإنسانية

 

نعى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتية، نخبة من أبناء دولة الإمارات الذين استشهدوا الليلة قبل الماضية في هجوم قندهار الإرهابي في جمهورية أفغانستان، وهم يمدون يد العون الإنساني للشعب الأفغاني.وقال سموه، «نفخر بتقديم شهداء العمل الإنساني من أبناء الإمارات في أفغانستان الذين اختتمت حياتهم، وهم يقومون بأداء أحد أرفع الأعمال الإنسانية ومساعدة المحتاجين والضعفاء»، مؤكداً سموه مواصلة دولتنا الحبيبة تقديم يد المساعدة إلى أبناء الشعب الأفغاني، وغيرهم من الدول الشقيقة والصديقة.وأكد سموه،«أن شعب الإمارات فخور بأبنائه العاملين في مجال العمل الإنساني، واليوم نرفع رؤوسنا عالية بتقديم هؤلاء الشهداء من أبناء الدولة الذين استشهدوا وهم يقومون بأداء الواجب الإنساني في سبيل الإنسانية». وقال سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، «ذهبتم للخير والعطاء والإنسانية، وبإذن الله تنالون جنة عرضها السماوات والأرض، رحمكم الله وتقبلكم شهداء، داعين المولى عز وجل أن يتقبلهم قبولاً حسناً مع الشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقاً».

ج.الاتحاد